أمين العام للاتحاد الدولي للصفحيين يشيد بالحرية الصحفية في السلطنة


مسقط في 26 أكتوبر / العُمانية /

أشاد أنطوني بلانجر الأمين العام للاتحاد الدولي للصحفيين بالحرية الصحفية في سلطنة عُمان، في ظل القيادة الحكيمة لحضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم /حفظه الله ورعاه /.
وقال في الجلسة الحوارية التي عُقدت بجمعية الصحفيين العمانية؛ إنه لمس خلال لقائه معالي الدكتور عبدالله بن ناصر الحراصي وزير الإعلام وعددًا من المسؤولين بالمؤسسات الصحفية الخاصة حجم هذه الحرية الصحفية.
وأضاف أن اختيار سلطنة عُمان لاستضافة الكونجرس ”الحادي والثلاثين للاتحاد الدولي للصحفيين كان لعدة أسباب من بينها الثقة في التنظيم الجيد والناجح للمؤتمر، والتزام السلطنة في تحقيق أهداف الاتحاد الدولي، وهو أيضًا اعتراف الاتحاد الدولي بالعمل الكبير الذي تقوم به الجمعية…موضحًا أن هذا الموتمر هو آخر مؤتمر دولي في المئوية الأولى، ويمثل استضافة السلطنة له رمزية كبيرة في شبه الجزيرة العربية التي تستضيف الموتمر لأول مرة. معربًا عن تطلعه أن يخرج بخطة لرسم خارطة طريق واضحة لعمل الصحفيين في العالم.
وأشار إلى أن المؤتمر القادم يسعى لتحقيق هدفين أساسيين أولا حماية الصحفيين في العالم من الموت أثناء نقل الأحداث، والثاني تسهيل عمل الصحفيين في ظل عصر التطور التقني الإلكتروني.
من جانبه استعرض الدكتور محمد بن مبارك العريمي رئيس جمعية الصحفيين العمانية خلال الجلسة عددًا من الموضوعات المتعلقة باستضافة سلطنة عُمان الكونجرس الـ31 للاتحاد الدولي للصحفيين.. متطرقًا إلى التعاون بين الجمعية والاتحاد والاستفادة من تبادل الخبرات عبر الاجتماعات وحلقات العمل واللقاءات.
يُذكر أن المؤتمر الذي يعقد في العاصمة مسقط لـ 5 أيام سيشارك فيه 300 مشارك من 178 من ممثلي الاتحادات والجمعيات والنقابات والهيئات الصحفية يمثلون 148 دولة حول العالم ينتمون إليها 600 ألف صحفي حول العالم.
/ العمانية/

Check Also

خلال اجتماعها المشترك الأول.. جمعية الصحفيين والعُمانية لحقوق الانسان تبحثان تعزيز مستوى التقارير السنوية

أكدت جمعية الصحفيين العمانية، واللجنة العمانية لحقوق الإنسان خلال اجتماعها المشترك الأول المنعقد مؤخرا بمقر …