الإثنين , فبراير 19 2024
أخبار عاجلة

الصحافة فـي ضيافة صور العفية

مصطفى المعمري – عضو مجلس إدارة الجمعية

محطة إعلامية صحفية جديدة حطت رحالها في محافظة جنوب الشرقية، حيث التقى 150 صحفيا وإعلاميا من أعضاء جمعية الصحفيين العمانيين في ولاية صور العفية، يسجلون بعدساتهم وأقلامهم مشاهد لسجل حافل من البطولات، والمنجزات، والعطاءات الوطنية في ولايات محافظة جنوب الشرقية بوجه عام وولاية صور بوجه خاص، هذه الولاية الغنية بتاريخها ،وحاضرها، وثقافتها، وإنسانها المحب الكريم.

صور هذه البقعة الغالية تمثل جزءا مهما في شواهد من التاريخ الزاخر الغني بالمنجزات التي سطرها العمانيون على ربوع هذه الأرض الطبية ـ عمان ـ فجابت بسفنها عباب البحار شرقا وغربا تحمل رسالة عمان المحبة والود والسلام لكل الشعوب، وترسم سفنها المحملة بالورود مسارات القوافل التجارية التي ربطت بين الشرق والغرب تجوب عباب البحار من الصين إلى الهند وأفريقيا وما هو أبعد من ذلك.

ملتقى صور هو السابع في أجندة جمعية الصحفيين خلال 3 أعوام، فقبل ولاية صور كان الجميع على موعد مع ملتقيات عديدة في كل من صلالة لمرتين، وخصب، ومسندم، والجبل الأخضر، والدقم، والبريمي، قوافل صحفية شارك فيها ما يقارب من ألف صحفي وإعلامي عاشوا هذه التجربة الثرية المتفردة في أهدافها وتوجهاتها من الملتقيات التي أثرت المشهد الإعلامي والثقافي بالعديد من الفعاليات والبرامج والأنشطة وركزت على تفاصيل عديدة عن مستقبل الفرص والممكنات الاقتصادية والاستثمارية في هذه المحافظات الواعدة الغنية بتفاصيل حضارية وتنموية مشرقة. تقوم الملتقيات الصحفية على العديد من الأهداف والرسائل ومنها : تعزيز التقارب والتواصل بين الصحفيين والإعلاميين من مختلف المحافظات، التعريف بتاريخ ومكانة المحافظات وولاياتها من خلال تسليط الضوء على منجزاتها التنموية وتوجهاتها الحالية والمستقبلية عبر ندوات ولقاءات وحوارات مفتوحة مع المسؤولين في المؤسسات الحكومية والخاصة وأفراد المجتمع، تبرز المقومات الثقافية والتاريخية والمكانية بكم من الرسائل الإعلامية المختلفة قبل وأثناء وبعد الملتقى، ايضا تنمية روح المبادرة لدى وسائل الإعلام الحديثة والإعلاميين الجدد وربطهم بزملائهم من ذوي الخبرة والكفاءة، والنهوض بالرسالة الإعلامية عبر إيجاد روح المنافسة والمبادرة والإبداع في صناعة المحتوى الإعلامي بكل مكوناته وأشكاله. هذا جزء من تلك الرسالة التي تعمل عليها الجمعية، وهي ماضية بثبات لقناعة القائمين عليها بأهمية النهوض بالقدرات الصحفية والإعلامية ، واستيعاب الجميع في بيت الصحفيين، وتقريب وجهات النظر حول آليات التطوير والتحديث في البرامج والمناشط والفعاليات، لغاية واحدة وهدف واحد يقوم على إبراز مكونات ومفردات عمان إنسانها وثقافتها وتاريخها.

أسدل الستار عن ملتقى الصحفيين في جنوب الشرقية بكل تفاصيله ومشاهدته التي عبرت عن مكانة هذه الولاية العريقة ، فكان كما سبقه من فعاليات وملتقيات حدثا استثنائيا في كل محطاته، كان الجميع ينثر الفرح في كل مكان، كان الملتقى فرصة للاطلاع والاستمتاع عن رؤية الحكومة وتوجهاتها القادمة للنهوض بالمحافظة عبر مجموعة واعدة من المشاريع الاستراتيجية الطموحة الجاري تنفيذها أو تلك المرتقبة والتي من المتوقع أن تدفع بحجم الاستثمارات في محافظة جنوب الشرقية إلى 2 مليار و600 مليون ريال عماني، وهو رقم سيعيد للمحافظة بريقها وحضورها ونشاطها التجاري البحري والسياحي والاقتصادي المعهود منذ القدم.

شاهد أيضاً

الإثنين القادم.. إجتماع الجمعية العمومية لإنتخاب مجلس إدارة جمعية الصحفيين العُمانية للفترة (٢٠٢٤/ ٢٠٢٥م)

يُعقد يوم الاثنين القادم الثاني عشر من شهر فبراير الحالي في الساعة الرابعة مساءً اجتماع …