على هامش فعاليات ملتقى الصحافة العمانية الأوروبية بباريس معرض ملامح من عمان يبرز المعالم التاريخية والحضارية للسلطنة

شهد معرض “ملامح من عمان” والذي يقام على هامش ملتقى الصحافة العمانية الأوروبية بمنظمة الامم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة “اليونسكو” في الفترة من 19 وحتى 22 نوفمبر الجاري بتنظيم من جمعية الصحفيين العمانية اقبالا كبيرا من قبل المراقبين والمتابعين وزوار المعرض والمشاركين في فعاليات الملتقى.

وقال حامد القاسمي عضو مجلس إدارة جمعية الصحفيين العمانية رئيس لجنة التصوير بالجمعية إن المعرض يحتوي على ٧٠ لوحة تكشف جمال عُمان كما رصدتها عدسة عدد من المصورين الصحفيين العمانيين وهم أعضاء الجمعية و مصورين من فرنسا وأوروبا.

واوضح القاسمي بأن المعرض يبرز المكانة التاريخية والحضارية للسلطنة وما تملكه من مقومات ثقافية واقتصادية وحرفية مشيرا إلى تم في اختيار الصور مراعاة أن تكون متنوعة بين الطبيعة والموقع الجغرافي والتنوع الطبيعي ومقومات الاقتصاد والسياحة والثقافة كما تبرز بعضا من ملامح المجتمع العماني وتقاليده المتوارثة في الفنون والصناعات الحرفية.

واضاف رئيس لجنة التصوير بالجمعية: المعرض شهد اقبالا جيدا وحضورا مميزا من قبل المهتمين والمشاركين في فعاليات ملتقى الصحافة العمانية الأوروبية خاصة وان المعرض يقام بمنظمة الامم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة “اليونسكو” هذه المنظمة العالمية التي يتوافد عليها الالاف من الفرنسيين وممثلي دول العالم باليونسكو والمهتمين بالثقافة والفنون.

وأكد على أن جمعية الصحفيين العمانية دابت باهتمام على تنظيم مثل هذه الفعاليات والبرامج من منطلق الدور الذي تضطلع به الجمعية في ابراز الموروث الثقافي والحضاري للسلطنة والفرص الاستثمارية في القطاعات الاقتصادية المختلفة والتعريف بالمزارات السياحية وغيرها من الجوانب التي دائما ما نعمل على ابرازها في مختلف المعارض المحلية والدولية.