الجمعة , مايو 24 2024

قانون السياحة يُمثل نقلة نوعية في تنظيم وتطوير القطاع السياحي في سلطنة عُمان

العُمانية/ أوضح معالي سالم بن محمد المحروقي وزير التراث والسياحة أن قانون السياحة الجديد يضع الإطار العام للقطاع الذي يُعد قطاعا متجدّدًا ومتغيّرًا بصورة متسارعة، الأمر الذي تطلب صياغته بما يتفق مع التطور المستمر للقطاع دون الحاجة إلى تعديل تشريعي مستمر.

وقال معاليه في تصريح صحفي له: إن قانون السياحة يمثل نقلة نوعية في تنظيم وتطوير القطاع السياحي في سلطنة عُمان، وإن اللائحة التنفيذية ستأتي مكملة للقانون بما يسمح بتحقيق أهداف الاستراتيجية العُمانية للسياحة وخططها وبرامجها المختلفة، كما تأتي انسجامًا مع توجهات الحكومة لبناء قطاع سياحي منافس إقليميًّا وعالميًّا.

وأكد معاليه أنّ وزارة التراث والسياحة ستعمل على توظيف قانون السياحة الجديد للإسهام في تعزيز مكانة سلطنة عُمان كأفضل الوجهات السياحية المستدامة الرائدة على الصعيدين الإقليمي والدولي التي يزورها السائح لخوض تجارب فريدة ومتنوعة، داعيًا جميع الجهات المعنية للاستفادة من هذا الإطار القانوني الجديد لتعزيز التنوع في التنمية المستدامة لصناعة السياحة.

وأشار معاليه إلى أن القانون جاء في خمسة فصول متضمّنًا ٢١ مادة توفر الأدوات والممكنات التشريعية للارتقاء بجودة الخدمات السياحية، وتنظيم الأنشطة السياحية وتبسيط الإجراءات المنظمة لها، وتوفير الأُطر المناسبة لاستغلال المناطق والمواقع السياحية والأراضي الحكومية السياحية واستثمارها بما يكفل الحفاظ على موارد البلاد، وضمان استدامتها، وتوفير الأدوات التشريعية لتعزيز جودة الخدمات والمنتجات السياحية، بما يواكب التطورات والمتغيرات التي يمر بها القطاع السياحي على كافة المستويات المحلية والإقليمية والعالمية.

شاهد أيضاً

لجنة الصحفيين بمحافظة ظفار تنظم صالون ظفار الإعلامي الأول لعام 2024م

كتب: سعود الحضري نظمت لجنة الصحفيين العمانية بمحافظة ظفار مساء اليوم صالون ظفار الإعلامي الأول …